banat - بنات

banat - بنات

نحن نقدم لك كل ماهو جديد ومفيد وعلمى وبناء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءاللعاب والترفيهالمجموعاتبحـثالتسجيلدخولتهانىعزاء واجب
Tumblr Codes
****** ******
نتائج الشهادات
 
 
 
 
أجمل الألعاب
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
التبادل الاعلاني

 

احداث منتدى مجاني
 

شاطر | 
 

 الترابط الأسرى هو الحل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مودى



عدد المساهمات : 980
تاريخ التسجيل : 16/07/2010

مُساهمةموضوع: الترابط الأسرى هو الحل   الإثنين يونيو 10, 2013 3:14 pm

الأسرة هى الخلية الأولى فى المجتمع وهى المجتمع الصغير، ولذا فالأسرة هى اللبنة الأساسية فى بناء المجتمع، ووجود الأسرة هو امتداد للحياة البشرية وسر البقاء الإنسانى، والاهتمام بالأسرة من القضايا العالمية فى العصر الحاضر على مستوى الدول والمنظمات الدولية، حيث تحاول كل منها إيجاد صبغة من عند نفسها، فمن ذلك رفع شعارات الحرية والمساواة ونبذ الأسرة التقليدية وتطوير بنائها أو دعوى تحرير الأسرة من القيود وتعويضها بعلاقات شاذة ومحرمة.

والاهتمام بالأسرة ضرورة ملحة يجب على الدولة أن ترعاها وأن تتصدى لأى غازى يحاول غزو الأسرة المصرية من خلال بث بذور الفرقة والاختلاف أو تصدير بعض العادات والتقاليد والثقافات المختلفة التى تهدم ولا تبنى، لأن ما نجده على شاشات التليفزيون من دراما وبرامج تحاول العبث بموروث العادات والتقاليد لأمر يحتاج لحشد الهمم لمواجهته والقضاء عليه، وما نجده على صفحات الجرائد من حوادث تؤكد قطع أواصر الرحم، فنجد حوادث ابن قتل أبيه وأب قتل أولاده وابن اغتصب أخته وأب عاشر ابنته وزوجة قتلت زوجها وأم باعت طفلتها، لأمور تدمى القلوب.
ولذا وجب علينا أن نعود إلى تراثنا وعادتنا وديننا نحن كأفراد من أجل المحبة والود والرحمة ورضا الرب، ووجب أيضا على إعلامنا أن يتوخى الحذر فيما يبثه من برامج ومن أفلام ودراما قد تؤذى الأسرة فتضيع القدوة والأسوة، ويجب عليه أيضا أن يقوم بدوره البناء التثقيفى وأن التوعية عنوان والإصلاح منهج، أما أن يخرط تحت مبدأ أننا ننقل الواقع ونسلط الضوء عليه أقول أن ذلك قريب للهدم لا البناء والخراب لا الإصلاح.

ويجب على منظمات ومؤسسات المجتمع المدنى أن تقوم بدورها فى أن تعالج مشكلات الأسرة والمجتمع، وأن تعمل على تأدية رسالتها فى لم الشمل، لا الانخراط واللهث وراء إثبات حقوق المرأة والدعوة للحرية للمرأة ولا للحجاب ونعم لقانون الحضانة وغير ذلك من الأمور التى تبعدهم عن رسالتهم الأساسية وهى العمل على عدم الاحتياج لمثل هذه الأمور التى يحاربون من أجلها، فلو دعموا الحب والترابط الأسرى فلن يكن هناك احتياج للقانون الطفل ولو قاموا بنبذ التطرف والتخلف من المجتمع فهل نحتاج إلى قانون لحماية المرأة أو لتشريع يثبت حقوقها إذن العمل على تدعيم وإيجاد الترابط الأسرى ورجوع الحب والقدوة والعادات الشرقية النبيلة هى الحل.
ويجب على الدولة أن تقوم بدورها تجاه الأسرة من خلال القضاء على مسببات قطع الرحم مثل إدمان المخدرات ومراقبة ما تبثه وتنشره وسائل الإعلام من أمور تساعد على الفرقة لا الوحدة، وأن تقوم بدورها التربوى فى المدارس والجامعات، وبدورها القانونى من خلال وضع التشريعات التى تعمل على الترابط وخلق الود والألفة بين أفراد المجتمع، وهذا دورها الحقيقى الفعال، والقضاء على كل ظواهر التى تتوغل الآن فى المجتمع مثل البطالة والعنوسة والإدمان والبلطجة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الترابط الأسرى هو الحل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
banat - بنات :: الفئة العامة :: المنتدى الأول ( المنتدى العام )-
انتقل الى: